Friday, February 03, 2006

شعر جبلى


مثلما تنضح الأبجديةلا لكي ألأم الجراح
لا لكي أبعث المومياءبل لكي أبعث الفروقَ ..
/ الدماءتجمع الورد و الغراب
/ لكي أقطع الجسور ولكي أغسل الوجوه الحزينةبنزيف العصور
،وكتبت المدينةمثلما يذهب النبي إلى الموت /
أعني بلادي وبلادي الصدىوالصدى و الصدى .

أدونيس

2 comments:

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.
Anonymous said...

does anyone think porn is the only business still thriving during the credit cruch? I think many folks seek refuge in buying and wanking porn during the crunch


----------------
killergram